اخر الأخبار
الرئيسية > أخبار دولىة > الجيش الليبي يحشد.. هجوم وشيك لاستعادة صرمان وصبراتة (تفاصيل)

وردنا الان

الجيش الليبي يحشد.. هجوم وشيك لاستعادة صرمان وصبراتة (تفاصيل)

حرك الجيش الليبي بأقوى كتائبه، هذا الأسبوع، في اتجاه محاور القتال في الغرب الليبي، حيث يستعد لتنفيذ هجوم مضّاد وشيك، لاستعادة مدينتي صرمان وصبراتة الاستراتيجيتين، من قوات الوفاق التي تسيطر عليها منذ أكثر من أسبوع.

وقال مصدر عسكري في تصريح لـ"العربية.نت"، إن مئات الآليات العسكرية وصلت بكامل عتادها وأفرادها إلى قواعد الجيش بالغرب الليبي، مضيفاً أن العملية العسكرية المرتقبة سيكون هدفها أكبر وأبعد من استرداد مدينتي صرمان وصبراتة وطرد الميليشيات المسلّحة منها، وذلك وفقاً لخطّة معدّة مسبقا.

وسيطرت قوات الوفاق، الأسبوع الماضي، بشكل مفاجئ، على مدينتين استراتيجيتين غرب ليبيا، وهي صرمان وصبراتة (60 و75 كم غرب طرابلس)، بإسناد جوّي تركي بالطائرات المسيّرة، ودعم عسكري بالأسلحة والمرتزقة السوريين.

ميدانياً، يستمر الوضع متوترا للأسبوع الثاني على التوالي، في محاور القتال بمحيط العاصمة طرابلس، خاصة مدينة ترهونة التي يتنازع عليها طرفا الصراع وتشهد مواجهات مسلّحة دون انقطاع بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة وقصفا بالطيران.

كان الناطق باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، قال إن تركيا تقوم بحشد أفراد ومعدات عسكرية لتنفيذ مهمة الهجوم على مدينة ترهونة.

وأكد المسماري، في مؤتمر صحافي، أن الجيش الليبي كشف تحركا تركيا لحشد عناصر للهجوم على ترهونة قبل بدء الهجوم، وإن أنقرة حاولت استغلال أزمة كورونا ونقلت الأفراد والمعدات إلى طرابلس ومصراتة وزوارة لتنفيذ مهام إرهابية.